فتاوى ابن جبرين » عبادات » الحج » زيارة المدينة المنورة للحاج » زيارة المسجد النبوي وقبر النبي وغيره من المشاهد بالمدينة » [ 634 ] المواضع التي يشرع زيارتها في المدينة

السؤال

س: ما المواضع التي يُشرع زيارتها في المدينة ؟

الجواب

يُشرع في المدينة زيارة مسجد قُباء والصلاة فيه كما كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يزوره كل سبت ماشيًا وراكبًا؛ لأنه أول مسجد أُسس على التقوى، ويُشرع زيارة البقيع وهي المقابر القديمة في المدينة للسلام عليهم والدعاء لهم، ولأخذ العبرة، ولعموم قول النبي - صلى الله عليه وسلم - : زوروا القبور؛ فإنها تُذكر الآخرة وكذا يُشرع زيارة قبور الشُهداء في أُحد للسلام والدعاء لهم، وأما بقية المزارات، فلا تُشرع زيارتها، لأنها مُحدثة كالمساجد السبعة، ومسجد القبلتين، ومسجد أبي بكر، وما أشبهها . ,


أجاب علي هذه الفتوى: سماحة الشيخ / عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - رحمه الله -

ملخص الفتوى

س ما المواضع التي يشرع زيارتها في المدينة ؟

عدد المشاهدات

443