جديد الفتاوى |

المكي والمدني

فتاوى ابن جبرين » التفسير وعلوم القرآن » المكي والمدني

المعوذتان مكيتان


السؤال سُحِرَ النبي - صلى الله عليه وسلم- بالمدينة، ولكن المعوذات مكيّة فكيف ذلك؟ أو أن المعوذات مما اختلف العلماء حول مكيتها أو مدنيتها ؟
الصحيح أنها مكية ولكن قراءتها في المدينة للتحصن بما فيها والاستعاذة من الشرور التي ذكرت فيها، فالقول بأنها أنزلت المراد أنه عمل بها، ثم ما ذكر من أن النبي - صلى الله عليه وسلم- سُحِر فإن تأثير ذلك لم يظهر على بدنه ولا عقله ولا على كلامه أو أعماله، وإنما وقع ذلك فيما بينه وبين النساء أي: أنه يخيل إليه أنه يأتي النساء وما يأتيهن، وهذا ما يفعله كثير من السحرة ولا ينافي ذلك حفظه وعصمته. والله أعلم. ,


أجاب علي هذه الفتوى: سماحة الشيخ / عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - رحمه الله -

أخرى ...